الأعشاب والتوابلفوائد صحية

فوائد وأضرار نبتة المورينجا

تعرف على فوائد وأضرار المورينجا

نبات “عشبة” المورينجا :

نبات المورينجا من النباتات التي تنتمي إلى الفصيلة البانية ، وهي شجرة استوائية متوسطة الحجم تتميز بقدرة نمو هائلة حيث يصل ارتفاعها في بعض الأحيان إلى 15 مترا ، ويصل علوها في السنة الأولى ما بين 4 إلى 5 أمتار. تنمو بشكل رئيسي في الهند ، كما نجدها كذلك في إفريقيا ومنطقة البحر الكاريبي وأمريكا الجنوبية.

تُسمى Moringa أيضًا “شجرة المعجزات” أو “شجرة الحياة” ، وهي شجرة استخدمت لخصائصها الطبية  منذ آلاف السنين في القارة الأفريقية.و يتم استخدام جميع أجزاء هذه الشجرة ، من سيقان ،وزهور وحتى الجذور. الأوراق والبذور هي الأجزاء الأكثر استخداما منها لاحتوائها على نسب عالية من الزيوت التي تدخل في صناعة العطور و مستحضرات التجميل.

فوائد نبتة المورينجا الغذائية عديدة ، فهي تتكون من  30 ٪ من البروتين و 15 ٪ من الألياف. كما تحتوي على المغذيات النباتية ، وفيتامين ب بأعداد كبيرة ، والفيتامينات A و C و E ، والمعادن مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والحديد والكالسيوم والأحماض الأمينية.

 

فوائد نبتة المورينجا

يتميز كل جزء من أجزاء نبتة المورينجا بفوائد صحية خاصة ، جعلت لها استخدامات عديدة في مجال الطب وتركيب الأدوية ، التغذية العلاجية ، والتجميل. إضافة إلى استخدامات أخرى في الطبخ. ليس هذا فقط ، بل يعتمد عليها كذلك في تغذية الحيوانات، وتسميد التربة ، وصناعة مواد التنظيف، و لبذور المورينجا خصائص فعالة جدا في تنقية ومعالجة المياه السطحية. وفيما يخص فوائد هذه النبتة للصحة العامة للجسم ، فهي :

 

  • تساعد أوراق المورينجا الأشخاص الذين يعانون من الإجهاد والتعب على تجديد نشاطهم ، وتزودهم بطاقة كبيرة يمكن أن تنافس تلك التي يوفرها استهلاك النشويات والسكريات البطيئة.
  • تحتوي أوراق المورينجا على خصائص مضادة للالتهابات والبكتيريا ، وهي فعالة في محاربة الالتهابات الجلدية و الفطريات و بعض البكتيريا التي تسبب التهابات المسالك البولية ومشاكل في الجهاز الهضمي.
  • تلعب دورا وقائيا في الحماية من  خطر الاصابة بمرض الزهايمر من خلال خصائصها في تعزيز الذاكرة ، وتحسين وظائف المخ والوظائف المعرفية.
  • بذورها غنية بالأحماض الدهنية مثل حمض الأوليك ” omega 9″ ، وحمض بالميتوليك ” omega 7″ والتي تعمل على الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية ، وتخفيض نسبة الكوليسترول السيء وتزيد من معدلات الكوليسترول الجيد في الدم. تحتوي أوراق المورينجا الطازجة على ضعف كمية البروتين التي تحتوي عليها الزبادي ، و 4 أضعاف فيتامين أ أكثر من الجزر ، و 3 أضعاف كمية البوتاسيوم الموجودة في  الموز ، و 7 أضعاف فيتامين (ج) الموجود في البرتقال ، و 4 أضعاف الكالسيوم الموجود في الحليب ، إضافة إلى نسبة مغنيسيوم مساوية لتلك الموجودة في الشوكولاته الداكنة.
  • مستخلص نبات المورينجا فعال في تقليل مستويات الدهون والجلوكوز في الجسم ، وكذلك تنظيم الإجهاد التأكسدي لدى مرضى السكري. ببساطة ، هذا النبات يساعد على خفض مستويات السكر في الدم والكوليسترول و تعزيز الحماية ضد تلف الخلايا في جسم الإنسان.
  • تسرع أوراق وجذور وبذور نبتة المورينجا ا التئام الجروح بفضل خصائصها المساعدة على  تجلط الدم. واستهلاكها بانتظام يوقف نزيف التقرحات و الجروح البسيطة بشكل أسرع.
  • الحفاظ على وظائف وصحة الكبد بفضل التركيز العالي من البوليفينول في أوراق وأزهار المورينجا ، وبتالي تساعد على التخلص من فضلات الجسم  بكفاءة أكبر وعلاج بعض أمراض الكبد الشائعة مثل التهاب الكبد الفيروسي.
  • الوقاية ضد مرض السرطان ، بفضل مركب النيازيميسين الذي يحد من انتشار الخلايا السرطانية في الجسم.
  • تساعد على الوقاية من هشاشة العظام والحفاظ على صحة جيدة للأسنان لاحتوائها على نسبة عالية جدا من الكالسيوم.
  • مكون غذائي مفيد جدا للمرضى الذين يعانون من فقر الحديد في الدم ، أو الكالسيوم. كما أنه مناسب جدا لمن يتبعون نظام غذاء نباتي لتوفره على كمية جيدة من البروتين النباتي.
  • زيادة إدرار حليب الأم المرضعة من خلال تحفيز إنتاج الجسم لهرمون البرولاكتين.
  • نبات المورينجا محسن جيد للمزاج ومخفف للقلق والتوتر، كما أنه فعال في حالات الاكتئاب.  
  • تغذية وتنعيم البشرة والحفاظ على حيويتها ، والقضاء على خلايا البشرة الميتة وعلامات تقدم السن مثل التجاعيد.
  • زيت المورينجا يحمي الشعر من الجفاف ، التقصف والتلف ، ويساعد على زيادة كثافة وطول الشعر والحماية من الصلع والتهابات فروة الرأس.
  • رفع قدرة الجسم على حرق الدهون والتخلص من الوزن الزائد ، عن طريق غلي أوراقها وشربها كشاي أو من خلال اضافتها إلى الأطباق اليومية.

 

الأضرار الصحية لنبات المورينجا

من المهم جدا استشارة الطبيب قبل البدء باستخدام نبات المورينجا، لم قد ينتج عن ذلك من أضرار جانبية ، والتي تشمل :

  • انخفاض كبير في مستويات السكر في الدم ، عند تناولها بالتوازي مع أدوية السكري.
  • الإكثار من تناول جذور المورينجا قد يسبب التسمم ، في حين تبقى الأوراق آمنة جدا للاستخدام.
  • احتواء المورينجا على نسب عالية من الفيتامين “أ” يجعل منه غير مناسب للحوامل ، حيث يؤثر تناوله على مستويات الخصوبة وقد يسبب الاجهاض.

تابع باقى أضرار عشبة المورينجا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق